المؤسسات بحث
أريا -إقامة فنية في الجزائر
بناء حوار وابتكار شبكة تواصل فعّالة بين جماعات الفن العالمي المختلفة والجزائر
المزيد>>
أخبار بحث
  • المورد الثقافي يُطلق ماجستير السياسات الثقافية والإدارة الثقافية أعلنت مؤسسة المورد الثقافي وكلية الآداب... قراءة>>
  • الهيئة العربية للمسرح تدعم تنظيم وتمويل مهرجانات مسرح في سبعة بلدان عربية نشرت الهيئة العربية للمسرح عبر موقعها... قراءة>>
  • العراق: اغتيال الكاتب علاء مشذوب في كربلاء أطلق مسلحون مجهولو الهوية الرصاص على... قراءة>>
  • مصر: ثمانية أشهر على حبس الموسيقي رامي صدقي بدون محاكمة بعد مرور 8 أشهر على توقيفه في مطار... قراءة>>
  • العراق: ضرائب جديدة على الكتاب العراقي ومجموعة السياسات الثقافية تدعو للرفض دعت مجموعة السياسات الثقافيّة في... قراءة>>
الأعضاء بحث
Mohammad Ramadan
Cultural Manager, صالون ملوي الثقافي
محمد رمضان حسين • ليسانس لغات وترجمة – قسم لغة ألمانية وآدابها – شعبة دراسات
المزيد>>


الاخبار
الاجتماع السنوي للمجموعة العربية للسياسات الثقافية هذا الشهر
Dec 2014

تنظم مؤسسة المورد الثقافي بالتعاون مع مؤسسة "اتجاهات. ثقافة مستقلة" الاجتماع السنوي الرابع للمجموعة العربية للسياسات الثقافية في بيروت يومي 7 و 8 كانون الأول 2014.
يضم الاجتماع ناشطين ثقافيين وممثلين عن المجموعات الوطنية للسياسات الثقافية في عدة دول عربية (سوريا، لبنان، فلسطين، الأردن، مصر، اليمن، المغرب، الجزائر، موريتانيا، السودان، تونس) بالإضافة لمؤسسة "اتجاهات. ثقافة مستقلة"  وهي المنسق الاقليمي للمشروع.
يهدف هذا الاجتماع إلى تقييم عمل المجموعات الوطنية للسياسات الثقافية في العام 2014، ووضع التصور العام لآليات وخطط العمل ضمن العام المقبل، إضافة إلى منافشة التحديات والصعوبات التي تواجه تكوين مجموعات وطنية في بعض البلدان العربية.

يأتي هذا الاجتماع ضمن برنامج السياسات الثقافية في المتطقة العربية، والذي يهدف إلى تطوير السياسات الثقافية في البلدان العربية وتشكيل مجموعات ناشطة وضاغطة من أجل التغيير على صعيد السياسات الثقافية، ابتداء باقتراح وكتابة سياسات ثقافية في عدة دول، وتطويرها عبر المؤتمرات، والمحاورات، والأبحاث، وحملات الدعم، ومجموعات العمل الوطني، وغيرها العديد من الأشكال والاستراتيجيات، بهدف التغيير الايجابي على المستوى الحكومي وكذلك في القطاع المستقل. 


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.