المؤسسات بحث
دوار الترانكات
يهدف إلى تشجيع الفنانين والممارسات المعاصرة الناشئة، وخلق شبكة مستدامة وفعالة
المزيد>>
أخبار بحث
  • ليبيا: اعتقال منظمي مهرجان كوميك كون وإيقاف المهرجان بتهمة خدش الحياء العام أقدمت قوة الردع الخاصة على اعتقال منظمي... قراءة>>
  • دعوة مفتوحة للفنانين العرب في أوروبا من مفردات أطلقت مؤسسة مفردات برنامج "زمالات ... قراءة>>
  • الورشة الثالثة في مجال الإدارة الثقافيّة من مجموعة العمل حول السياسة الثقافية في الجزائر نظّمت مجموعة العمل حول السياسة الثقافية... قراءة>>
  • تأسيس الشبكة الإفريقية للسياسات الثقافية تأسست شبكة جديدة تعنى بالسياسات الفنية... قراءة>>
  • مهرجان بيروت اند بيوند 2017 - لقاء مع فنانين - دعوة للتقدم أطلق مهرجان بيروت آند بيوند الدولي... قراءة>>
الأعضاء بحث
المختار محمد يحيى المختار
صحفي مخرج تلفزيوني, منظمة ثقافية للتنمية
المختار محمد يحيى المختار 26 سنة من مواليد نواكشوط 1987 خريج كلية الآداب والعلوم
المزيد>>


الاخبار
تونس: مثقفون تونسيون يطلقون عريضة ضد وزير الثقافة الجديد
Aug 2016

أطلق مجموعة من الفنانين والفاعلين الثقافيين والمنتجين السينمائيين التونسيين على مواقع التواصل الاجتماعي عريضة بعنوان من أجل سياسة ثقافية تقطع مع البروباغندا Pour une politique culturelle qui tranche avec la propagande، وذلك اعتراضاً على تنصيب محمد زين العابدين وزيراً للشؤون الثقافية في الحكومة الجديدة.

يجتمع الموقعون على العريضة على التاريخ السياسي للوزير الجديد في زمن الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي، وعلى نحو خاص في كونه ''كان من بين أبواق البروباغندا الفكرية للرئيس بن علي من خلال كتاباته ومحاضراته'' وفقاً لما ورد في نص العريضة، فضلاً عن اعتراض أصحاب العريضة على تولي الوزير الجديد إدارة الدورة الأخيرة لمهرجان قرطاج واصفين برمجته لها بالعقيمة وذات المضامين الشعبوية المكررة والتي تخلو من التجديد.

وجاء أيضاً في نص العريضة: "إن حيرتنا العميقة مردها هذا الاعتبار “الشفوي” للثقافة من جهة ومحدودية أفق المشاريع الثقافية للقوى السياسية من جهة ثانية كأن هذه القوى لا تفقه تأثيرات هذا التجاهل على المدى البعيد. وكأن قدر الفعل الثقافي أن يبقى كلاماً معسولاً سواء في عهود الحكم الفردي أو زمن بناء الدولة الديمقراطية".

للاطلاع على النص الكامل للعريضة باللغتين العربية والفرنسية يرجى الضغط هنا.


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.