المؤسسات بحث
دوار الترانكات
يهدف إلى تشجيع الفنانين والممارسات المعاصرة الناشئة، وخلق شبكة مستدامة وفعالة
المزيد>>
أخبار بحث
  • دعوة للتقدم إلى برنامج إقامات فنية في المهجر أعلنت مجموعة كهربا/ بيت الفنان حمّانا في... قراءة>>
  • أمريكا وإسرائيل تعلنان انسحابهما من اليونسكو أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية يوم 12... قراءة>>
  • دعوة لتقديم مقترحات مشاريع لصندوق حماية الثقافة لدعم التراث الثقافي المعرض للخطر أطلق المجلس الثقافي البريطاني، بالشراكة... قراءة>>
  • دعوة للتقدم إلى حاضنة المؤسسات الثقافية لجمعية جذور أطلقت جمعية جذور في المغرب دعوة إلى... قراءة>>
  • السودان: الخرطوم تستضيف اجتماع المجلس الاستشارى لمنظمة الإيسيسكو شهدت العاصمة السودانية الخرطوم يومي 18 و19... قراءة>>
الأعضاء بحث
رغد مارديني
مهندسة مدنية، مديرة ثقافية, دار الاقامة الفنية في عاليه
تخرجت من قسم الهندسه المدنيه في جامعه دمشق بمرتبه امتياز ثم حصلت على دبلوم في
المزيد>>


الاخبار
العراق: عن سؤال الثقافة في زمن الحرب.. فعالية جديدة من مجموعة السياسات الثقافية في العراق
Dec 2016

على امتداد شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 كان سكان مدينة بغداد على موعد يومي مع عشر شخصيات عراقية فنية وثقافية قامت مجموعة السياسات الثقافية في العراق برسم وجوههم على عدد من جدران العاصمة مصحوبة بسؤال مكتوب حول مدى معرفة الشخصية المرسومة وإنجازاتها.

"هل تعرف؟" هو العنوان الذي حملته الفعالية الجديدة لمجموعة السياسات الثقافية في العراق والذي أرادت من خلاله إعادة سـؤال الثقافـة في زمـن الحـرب إلى الواجهة مجدداً عبر استفهام غرافيتي ومعرفي موجّه إلى جميع سكان بغداد اليوم.

وفقاً لبيانها المنشور على صفحة المجموعة على موقع فيس بوك، تأتي هذه الفعالية في إطار عمل المجموعة على إدامة الثقافة على نحو مستقل، وضمن سلسة من الفعاليات كان قد ابتدأتها المجموعة العام الماضي بمؤتمر إدارة الثقافة في زمن الطوارئ والذي خرج بمجموعة من التوصيات ذات الصلة بالتشريعات وسبل تعزيز الصلة بين المنظّمات والناشطين الثقافيّين من جهة وبين القطاع الخاصّ والشركات التجاريّة من جهة أخرى، في محاولة جادة للخروج من سطوة الرعايات الحكوميّة التي لم تعرف طريقها نحو التفعيل. إلا أن تلك التوصيات لم تجد طريقها نحو التفعيل عبر مجلس النواب نظراً لمجمل الظروف التي تمر بها البلاد خلال 2016.

تنوّعت المجالات التي اختارتها المجموعة لأعلامها المرسومة بدءاً من الأدب والفنّ والعمارة والفوتوغراف وليس انتهاء بالمسرح والسينما، واشتملت على أسماء متنوعة مثل قاسم محمد، سركون بولص، فؤاد شاكر، رافع الناصري وآخرون.

لن تتوقف الفعالية، التي تعود فكرتها للشاعر والفاعل الثقافي حسام السراي وتأتي بدعم من المورد الثقافي، عند هذا الحد، حيث يجري التحضير حالياً وفقاً لبيان المجموعة للمرحلة الثانية والتي ستنتقل من شوارع الأحياء إلى أمكنة عامة يرتادها شتّى الناس.

لزيارة صفحة مجموعة السياسات الثقافية في العراق يرجى الضغط هنا.


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.