المؤسسات بحث
دوار الترانكات
يهدف إلى تشجيع الفنانين والممارسات المعاصرة الناشئة، وخلق شبكة مستدامة وفعالة
المزيد>>
أخبار بحث
  • فلسطين: الحق تستنكر حجب المواقع الالكترونية في فلسطين نشرت مؤسسة الحق، مؤسسة حقوق إنسان... قراءة>>
  • الأردن: مشروع ليلى ممنوعون من الغناء في الأردن للعام الثاني وحملة مجتمعية مضادة أطلق مجموعة من الناشطين والفنانين في... قراءة>>
  • فلسطين: دعوة للانخراط في مشروع "الثقافة والفنون والمشاركة المجتمعية" في منطقة نعلين وجهت مؤسسة عبد المحسن القطان دعوة إلى... قراءة>>
  • الجزائر: وقفة احتجاجية للتضامن مع الحريات الشخصية ومع الروائي رشيد بوجدرة نظم فنانون وفاعلون ثقافيون وإعلاميون... قراءة>>
  • الأردن: انطلاق فعاليات عمّان عاصمة الثقافة الإسلامية 2017 شهدت العاصمة الأردنية يوم 17 أيار/ مايو 2017... قراءة>>
الأعضاء بحث
عبد الرحمن لاهي
مخرج سينمائي، مدير ثقافي, دار السينمائيين
مخرج سينمائي (روائي ووثائقي)، مونتير، وممثل، حائز على عدة شهادات في الاخراج
المزيد>>


الاخبار
الجزائر: ختام ورشة في إدارة التظاهرات الثقافية في غرداية
Dec 2016

عقدت مجموعة العمل حول السياسة الثقافية في الجزائر G.T.P.C.A  ورشة عمل في إدارة التظاهرات الثقافيّة، وذلك بالتعاون مع مؤسسة المورد الثقافي، في مدينة غرداية في جنوب الجزائر يومي 23 و24 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016.

شارك في الورشة 15 مشاركاً جزائرياً من أصحاب المشاريع الثقافيّة والفنيّة المنحدرين من الجنوب الجزائري ومن المنخرطين بشكل عملي في الفعاليّات الثقافيّة وممن تتراوح أعمارهم بين 20 و45 سنة.

أشرف على التدريب في الورشة عبد الرحمن لاهي من موريتانيا وهو مدير دار السينمائيين الموريتانيين في نواكشوط.

عن أهمية الورشة تتحدث الشاعرة وعضو مجموعة العمل حول السياسة الثقافية في الجزائر حبيبة العلوي فتقول: "تأتي ورشة غرداية في تنظيم التظاهرات الثقافيّة كمحطّة ثانية ومهمّة في سلسلة الورشات التي التزمت المجموعة بتنظيمها في الجنوب الجزائري الذي ظلّ معزولاً عن الفعل الثقافي المتمركز في كبريات المدن الجزائرية، وبتعاون دائم ومؤسسة المورد الثقافي الرائدة في مجال التدريب على الإدارة الثقافية وبالاستعانة بخبرة السينمائي الموريتاني عبد الرحمن سالم البارزة في مجال الإدارة الثقافيّة إفريقياً وعربيّاً، استفاد15  فاعلاً ثقافياً منحدرين أساساً من الجنوب الجزائري من تدريب على المبادئ الأساسيّة لتأسيس وإدارة المشاريع الثقافيّة المستقلّة في زمن التقشّف ونقص الموارد، وقد عبّر المتدربون عن عظيم امتنانهم للطريقة التي باشر فيها عبد الرحمن سالم عمليّة التدريب بإعطاء أولويّة كبيرة للاستماع للخصوصيّة الثقافية لمنطقة الجنوب الجزائري، والتي على أي مشروع ثقافي مستقبلي أن يراعيها من أجل ضمان الديمومة على الأرض ومصداقيّة أكبر. كما شدّد المشاركون على ضرورة بقاء جسور التواصل والتشبيك ممدودة بينهم وبين طاقات وإطارات مجموعة العمل حول السياسة الثقافية في الجزائر لأجل دعم مسار مشاريعهم الواعدة". 


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.