المؤسسات بحث
استوديو عماد الدين
تقوية مجال فنون الآداء في مصر وتشجيع التعاون وتبادل الثقة بين الفنانين وذلك
المزيد>>
أخبار بحث
  • تونس تنضم رسمياً إلى برنامج أوروبا المبدعة انضمت تونس إلى برنامج أوروبا المبدعة... قراءة>>
  • الإمارات: حاكم الشارقة يصدر مرسوماً بإنشاء أكاديمية الشارقة للفنون أصدر حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي... قراءة>>
  • المغرب: إلغاء دورة 2017 من المهرجان الدولي للفيلم بمراكش أعلنت مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم... قراءة>>
  • السودان: اكتشافات أثرية جديدة وخطة حكومية للتشجيع على السياحة الأثرية أعلنت وزارة السياحة والآثار السودانية... قراءة>>
  • تونس: وزير الثقافة يعرض رؤية وزارته في قطاعي النشر والآثار قدّم وزير الشؤون الثقافية محمد زين... قراءة>>
الأعضاء بحث
هدى حمدي
محاضر مساعد, جامعة 08 ماي 1945 – قالمة (الجزائر)
محاضرة في جامعة 08 ماي 1945 قالمة، وطالبة دكتوراة في جامعة الجزائر. تحمل درجة
المزيد>>


الاخبار
المجموعات العربية للسياسات الثقافية تبني خططها الاستراتيجية عبر تدريب مكثف في تونس
Dec 2016

عقد برنامج السياسات الثقافية في المنطقة العربية تدريباً خاصاً حول التخطيط الاستراتيجي. شارك في التدريب 14 عضواً من 12 مجموعة من مجموعات السياسات الثقافية من 12 بلداً عربياً هي الاْردن وتونس والجزائر والسودان وسوريا وفلسطين ولبنان ومصر والمغرب وموريتانيا واليمن والعراق.

جاء التدريب الذي عُقد في تونس امتداداً للاجتماع السنوي السادس للمجموعة العربية للسياسة الثقافية الذي عقد في تونس من الاجتماع السنوي السادس للمجموعة يومي 3 و4 كانون الأول/ ديسمبر 2016 بحضور أكثر من عدد كبير من الفاعلين والمدراء الثقافيين من أعضاء 12 مجموعة تنشط في 12 بلداً عربياً يشملها برنامج السياسات الثقافية في المنطقة العربية الذي كانت مؤسسة المورد الثقافي قد أطلقته في العام 2009.

قادت التدريب المدربة والفاعلة الثقافية مارينا برهم والتي صرّحت لنشرة السياسات الثقافية في المنطقة العربية قائلة: "هدف التدريب إلى بناء خطة استراتيجية من ثلاث الى خمس سنوات للمجموعات السياسية الوطنية كل في بلده، إضافة إلى وضع خطة استراتيجية للمجموعة العربية أيضاً ممثلةً بأربع أشخاص. وقد نتج عن الورشة مسودات خطط استراتيجية لكل من مجموعات الجزائر وفلسطين واليمن وموريتانيا وسوريا والأردن ولبنان والمغرب إضافة إلى خطة خاصة بالمجموعة العربية، حيث تتلخص المرحلة القادمة بتطوير الخطط مع أفراد المجموعة كل في بلده ومن ثم الاتفاق عليها وتطويرها وإرسالها إلى المورد الثقافي".

يُذكر أنه سيتم دعم تنفيذ الخطة السنوية لكل مجموعة من قبل المورد الثقافي خلال عام ٢٠١٧ بموارد مختلفة وفقاً لخطة كل مجموعة.


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.