المؤسسات بحث
مؤسَّسة عبد المحسن القطان
تمكين الإنسان المنفتح الأفكار والآفاق، للتغلب على تحديات الحرب واللاعدالة، من
المزيد>>
أخبار بحث
  • فلسطين: الحق تستنكر حجب المواقع الالكترونية في فلسطين نشرت مؤسسة الحق، مؤسسة حقوق إنسان... قراءة>>
  • الأردن: مشروع ليلى ممنوعون من الغناء في الأردن للعام الثاني وحملة مجتمعية مضادة أطلق مجموعة من الناشطين والفنانين في... قراءة>>
  • فلسطين: دعوة للانخراط في مشروع "الثقافة والفنون والمشاركة المجتمعية" في منطقة نعلين وجهت مؤسسة عبد المحسن القطان دعوة إلى... قراءة>>
  • الجزائر: وقفة احتجاجية للتضامن مع الحريات الشخصية ومع الروائي رشيد بوجدرة نظم فنانون وفاعلون ثقافيون وإعلاميون... قراءة>>
  • الأردن: انطلاق فعاليات عمّان عاصمة الثقافة الإسلامية 2017 شهدت العاصمة الأردنية يوم 17 أيار/ مايو 2017... قراءة>>
الأعضاء بحث
سامي عبد القرفي
فاعل ثقافي، موسيقي مستقل., عدة مواقع ثقافية
يدرس حالياً الاتصالات ووسائل الإعلام التفاعلية. تتركز اهتماماته في السياسات
المزيد>>


الاخبار
تونس: لقاء تحضيري للملتقى العام حول الثقافة والفنون اليوم بتنظيم من جذور
May 2017

تشهد العاصمة التونسية اليوم 15 أيار/ مايو 2017 عقد لقاء تحضيري للملتقى العام حول الثقافة والفنون وذلك في إطار مشروع مرصد (الحركة المتوسطية للبحث حول التنمية المستدامة). جاء اللقاء بتنظيم من جمعية جذور بالشراكة مع جمعية ثقافتنا أولاً والمرصد الثقافي التونسي.

يتضمن اللقاء تقديماً لوضع السياسات الثقافية التونسية والعمل حول منهجية الملتقى العام حول الثقافة من خلال ثلاث ورشات حول التنوع الثقافي، الخرائط الثقافية والممارسات الثقافية. يهدف اللقاء إلى اجتماع كل الأطراف التونسية للإعداد للملتقى العام حول الثقافة بتونس.

يهدف مشروع "مرصد" لخلق منصة جماعية للبحث حول السياسات الثقافية في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، فضلاً عن رصدها ومراقبتها من أجل التأثير الفعال لدى المؤسسات العمومية. تهدف أبحاث "مرصد" إلى جرد وتشخيص السياسات الثقافية في المنطقة على مستوى: التدريب الفني والإداري والتقني، الحوكمة، قانون الفنان، حقوق المؤلف، الاتفاقيات الدولية، التربية الفنية، فضلاً عن إنشاء مجموعة من قواعد البيانات الثقافية في بلدان المنطقة، وذلك تمهيداً لتنظيم ملتقيات عامة حول الثقافة بكل بلد.

لمعرفة المزيد حول مشروع مرصد يرجى الضغط هنا.


أضف بريدك هنا لتصلك نشرتنا البريدية.